الحكومة تدخل على خط فضيحة نهائي أبطال إفريقيا وتحذر من أن يطال سوء التحكيم المنتخب المغربي

138

حذر وزير الرياضة المغربي، رشيد الطالبي العلمي، من تكرار أخطاء التحكيم خلال مشاركة منتخب بلاده في كأس الأمم الإفريقية، وذلك في لقاء نظمه حزب التجمع الوطني للأحرار، السبت، بمدينة تزنيت.

وقرر الاتحاد المغربي لكرة القدم (الجامعة)، السبت، رفع قضية لدى محكمة التحكيم الرياضية على خلفية تعطل تقنية الفيديو “الفار” في نهائي بطولة أبطال إفريقيا 2019 بين فريقي الوداد البيضاوي المغربي والترجي التونسي.

وقال العلمي “بعدما وقع للفرق المغربية من ظلم التحكيم بالمنافسات الإفريقية، يجب أن نتساءل كيف سيتم التعامل مع المنتخب المغربي في كأس الأمم الإفريقية“.

الوزير رشيد الطالبي العلمي

وانتقد الوزير ”ظلم وأخطاء التحكيم الذي تعرضت له فرق بلاده خلال المنافسات الإفريقية“.

وأشار إلى أن بلاده لن تسكت على ما وقع لفريق الوداد البيضاوي، مذكرا بلجوء الاتحاد المغربي لكرة القدم، إلى الاتحاد الدولي “الفيفا”.

وطالب بتشديد العقوبات على الحكام الذين اقترفوا أخطاء في حق فرق بلاده، وشطبهم من لائحة الحكام.

وتوّج الترجي، مساء الجمعة، في مباراة تخللتها أحداث مثيرة على الملعب الأولمبي في رادس بلقب دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي والرابعة في تاريخه.

ورفض الحكم الغامبي بكاري جاساما احتساب هدف للوداد في الدقيقة 61 بحجة سقوط وليد الكرتي في مصيدة التسلل، ما دفع لاعبي فريق الوداد لمطالبة الحكم باللجوء إلى تقنية الفار.

وامتنع لاعبو الوداد عن العودة إلى الملعب لإجبار الحكم على العودة لمطالعة الهدف، وأثناء ذلك اندفع أحد مشجعي فريق الترجي إلى ملعب اللقاء واشتبك مع لاعبي الوداد الذي أصيب بقدمه.

واستمر توقف المباراة لأكثر من ساعة كاملة، ليتخذ حكم اللقاء قراره بفوز الترجي بعد حصوله على قرار من الاتحاد الإفريقي (الكاف) بذلك الأمر لرفض لاعبي الوداد استكمال اللقاء.

الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.