المالكي يشرح موقف المغرب من القضية الفلسطينية للسفراء العرب في إيرلندا

54

استقبل رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي السفراء العرب المعتمدين بدبلن، وذلك على هامش زيارة العمل التي يقوم بها إلى إيرلندا.

وأوضح بيان لمجلس النواب أن المالكي، الذي كان مرفوقا بسفير المغرب بالعاصمة الإيرلاندية الحسن مهراوي، أكد أن لقاء “أشقاء المغرب المعتمدين في السلك الدبلوماسي بدبلن مبادرة حميدة من أجل تبادل التحية والآراء والمعطيات، ولما يجمع بين الاخوة من روابط اللغة والدين والمصير أيضا”.

وأبرز أن جمهورية إيرلندا تعتبر من المناصرين والمدافعين في الصفوف الأولى على قضية الشعب الفلسطيني، “وهي القضية التي نعتبرها أولويتنا كمسلمين، ونحن في المغرب لا ندخر جهدا في هذه القضية تحت قيادة الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس”.

وشدد المالكي على أن العالم العربي والإسلامي يتمتع بكل الإمكانيات التي تجعل منه قوة متماسكة ومتكاملة من أجل مواجهة كل التحديات على جميع الأصعدة داخليا، ومؤثرا على المستوى العالمي في مختلف القضايا الدولية، “هذا إذا عملنا على الانفتاح على بعضنا البعض والحرص على التعاون نحو تحقيق الأهداف والمصالح المشتركة لبلداننا ولعالمنا العربي والإسلامي”.

وأكد أن “عالمنا العربي والإسلامي ليس بخير، وعلينا الانتباه إلى هذه التحديات قبل فوات الأوان”، داعيا في نفس الوقت إلى التشبث بالأمن والنظر إلى المستقبل بعزيمة صلبة، متمنيا الرفعة والاستقرار والتطور لجميع الدول الشقيقة وحلا عادلا للقضية الفلسطينية قضية المسلمين عامة.

من جانبهم، نوه السفراء الحاضرون بهذا اللقاء والذي يشكل مناسبة لتبادل الآراء والمقاربات نحو مزيد من التلاحم والتعاون بين الشعوب العربية والإسلامية.

الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.