المغرب يشتري طائرات خاصة لمراقبة حقول الغاز في السواحل التي بدأ باكتشافها

0 552

يبدو أن السلطات المغربية باتت متأكدة ومقتنعة أكثر من أي وقت مضى، من وجود كميات مهمة بالسواحل الأطلسية، كما أعلن عن ذلك في الأيام القليلة الماضية، وهو ما يستدعي التسلح بعتاد جوي لحماية حقول غاز ساحلية، يفترض أن يثير اكتشافها حفيظة البعض، وهو  ما يتطلب توفر المغرب على طائرات قادرة على مراقبة هذه الحقول.    

فقد قدم المغرب رسميًا طلبا لشراء عدد من طائرات الدورية البحرية Leonardo ATR72 MPA ، الفرنسية الإيطالية الصنع، الثابتة الجناحين والمخصصة للمراقبة والاستطلاع، لمراقبة سواحله البحرية جوًا، بعدما ظهرت مؤشرات على وجود كميات مهمة من الغاز في سواحل مدن مغربية، أولها سواحل مدينة العرائش شمال البلاد، وفق ما ذكرت مصادر مطلعة.

وبحسب موقع “الدفاع العربي” فإن طائرة Leonardo ATR72 MPA هي واحدة من أفضل 10 طائرات دورية بحرية مسلحة في العالم، ويستخدمها خفر السواحل الأمريكي؛ حيث تمتلك قدرة غير مسبوقة للبقاء في الجو لمراقبة مناطق كبيرة من المياه لفترات طويلة من الوقت، كما تمتلك قدرات كبيرة في الحرب المضادة للغواصات والسفن.

وأعلن في الأيام الأخيرة عن اكتشاف كميات مهمة من الغاز في سواحل مدينة العرائش شمالي البلاد، وهو ما أكدته شركة بريطانية شهيرة عاملة في التنقيب والحفر في الميدان، وكذلك مسؤولون مغاربة، وتشير التقديرات الأولية إلى وجود كميات واحتياطي لا يقل عن ترليون قدم مكعب، وأشير إلى أن الشروع في الإنتاج في حقل العرائش سيبدأ في سنة 2024.

سعاد صبري

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.