بعد فشله في تعيين مبعوث.. الأمين العام الأممي يكتفي بتعيين ممثل خاص إلى الصحراء

0 201

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، تعيين الروسي ألكسندر إيفانكو ممثلا خاصا له للصحراء ورئيسا لبعثة المينورسو.

وأوضح المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، خلال مؤتمره الصحفي، يوم الجمعة، أن السيد إيفانكو سيخلف الكندي كولين ستيوارت، “الذي عبر الأمين العام عن امتنانه لعمله المخلص وإدارته الفعالة لبعثة المينورسو”.

وأشار ديوجاريك إلى أن “لإيفانكو خبرة عمل مستمرة لأكثر من 30 عاما في مجالي العلاقات الدولية وحفظ السلام والصحافة”، مضيفا أنه سبق أن عمل متحدثا رسميا باسم بعثة الأمم المتحدة في كوسوفو (من 2006 إلى 2009) وممثلا للأمم المتحدة في البوسنة والهرسك (من 1994 إلى 1998)”.

وقد بدأ السيد إيفانكو حياته المهنية في الصحافة، حيث عمل كمراسل لإحدى الصحف الروسية في أفغانستان والولايات المتحدة. كما شغل منصب كبير المستشارين لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا (1998-2005).

وأصبح منصب المبعوث الأممي الخاص شاغرا منذ استقالة الرئيس الألماني الأسبق هورست كولر منه في مايو 2019 لأسباب صحية.

وتختلف مهام الممثل الأممي الخاص عن المبعوث الخاص، حيث يركز الأول بشكل أكبر على إدارة عمل البعثة الأممية، بينما ينصب عمل الثاني على المفاوضات بين طرفي النزاع والبحث عن حلول له.

ومنذ العام 1975 يستمر النزاع بين المغرب وجبهة “البوليساريو” حول إقليم الصحراء الغربية، إذ اندلع بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، وتحولت القضية إلى مواجهة مسلحة استمرت حتى 1991، وتوقفت بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار اعتبر الكركرات منطقة منزوعة السلاح.

وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء الغربية وتقترح حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها، فيما تطالب “البوليساريو” باستفتاء لتقرير مصير الإقليم، وهو طرح تدعمه الجزائر التي تؤوي لاجئين من الإقليم.

ومنذ العام 2019 تم اقتراح العديد من الأسماء لعدد من الدبلوماسيين والشخصيات لتولي مهام مبعوث أممي خاص إلى الصحراء، إلا أن الأطراف اختلفت في الترشيح مما كان يؤدي إلى عدم تسميته، وآخر  اسم لم يحظ بالقبول من كل الأطراف كان الدبوماسي المخضرم الإيطالي السويدي ستيفان دي ميستورا، الذي رفض ترشيحه المغرب.

ووفق المعطيات التي جمعتها جريدة “الناس” الإلكترونية فإن عدد المرشحين لمهام المبعوث الأممي إلى الصحراء، منذ سنة 2019، كان 12 مرشحا، تحفظ على 10 منهم المغرب، بينما رفضت البوليساريو اسمين فقط.

الناس/الرباط

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.