جُندي من بني ملال يضع حدا لحياته بشربه مادة سامة قاتلة

أقدم عنصر من صفوف القوات المسلحة يوم الأحد على وضع حد لحياته، في مقر سكنه الواقع نواحي مدينة بني ملال، بعدما قام بابتلاع مادة سامة عجلّت بإزهاق روحه،  حسب مصدر محلي.

وقام الجندي الذي يبلغ من العمر 33 عاما بابتلاع سم الفئران ليلة السبت الأحد، قبل أن يتم نقله على وجه السرعة إلى مستشفى بني ملال لكنه فارق الحياة ولم تنجح كل محاولات إسعافه، وفق ما نقل ذات المصدر.

وأمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية ببني ملال بإخضاع جثة الجندي الهالك للتشريح الطبي.

وعلى إثر ذلك تم وضع جثة الهالك بقسم الأموات لإجراء التشريح الطبّي من أجل تحديد الأسباب الحقيقية للوفاة وظروفها لفائدة البحث القضائي المفتوح من قبل الدرك الملكي.

الناس

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.