بالفيديو..عُنف وتراشق بالصحون في افتتاح مؤتمر حزب الاستقلال

0 374

تحولت جلسة للعشاء بعد الجلسة افتتاحية لمؤتمر حزب الاستقلال ليلة أمس الجمعة إلى “حرب” بالصحون والكراسي بين أنصار حميد شباط الأمين العام الحالي للحزب وأنصار نزار البركة المنضوين ضمن ما يسمى “تيار تغيير القيادة” الذي يتزعمه حمدي ولد الرشيد ونزار بركة وقيادات استقلالية أخرى “انقلبت” عن شباط في آخر أيام الاستعداد للمؤتمر الحالي.

وحسب شهود عيان فإن “المعركة” بدأت بعدما حاول أنصار ولد الرشيد وبركة الطواف حول القاعة بالأخير محمولا على الأكتاف، وهو ما واجهه أنصار شباط بنفس الشيء وحملوا الأخير، قبل أن يتبادل الطرفان السباب والشتم لتتطور الأمور إلى تشابك بالأيدي ولتتطور الامور غلى مواجهة حامية الوطيس استعملت فيها الصحون والكراسي وكل ما حبلت به قاعة العشاء من أواني ومقاعد وطاولات.


وعلق قياديون استقلاليون من بينهم حمدي ولد الرشيد على “موقعة الصحون الطائرة” كما سماها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، بأن هذه “العملية البلطجية”، لن تنال من عزيمة الاستقلاليين وهي تدل على أن الحزب يعيش “مؤتمرا حقيقيا غير مصطنع”،  وأن المراد من كل هذه العملية هو الضغط من أجل المصادقة على التقرير المالي لولاية شباط الشيء الذي لن يحدث، حسب تصريحه، نظرا لخلاصاته الخطيرة التي يجب على القضاء التدخل لتقويمها لكونها أموال عمومية صرفت دون وجه حق.

وبينما استنكر متتبعون طريقة إدارة المؤتمر من طرق مناضلي حزب يعتبر أب الأحزاب الوطنية، معربين عن الأسف الشديد من أن تنتهي أحزاب كبيرة إلى ما انتهى إليه حزب الميزان وقبل حزب الاتحاد الاشتراكي، تبادل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع فيديوهات المواجهة بين الاستقلاليين في جلسة عشاء اليوم الأول من مؤتمره، معبرين عن سخريتهم من واقع مر للمشهد الحزبي المغربي.

إدريس بادا   

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.