ترامب في مأزق.. الديمقراطيون يفوزون بأغلبية مجلس النواب الأمريكي

0

تمكن الديمقراطيون من السيطرة على أغلبية المقاعد بمجلس النواب الأمريكي، وفقا لما أظهرته المعطيات الأولى لاقتراع الانتخابات النصفية الأمريكية 2018.

وبحسب شبكة سي إن إن الأمريكية فإن الفوز بأغلبية مقاعد النواب يعتبر الأول للديمقراطيين منذ 8 سنوات ويشكل ضربة لأجندة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حيث سيزيد من التعقيدات أمام البيت الأبيض في عدد من القضايا.

وحقق الديمقراطيون فوزهم بصورة مبكرة بعد تأمين فوزهم في كل من واشنطن وميامي وديترويت ودنفر وفيلادلفيا ونيوجيرسي، في حين تشير توقعات إلى احتمال فوز الديمقراطيين بـ35 مقعدا عوضا عن 23 مقعدا يحتاجونها لتأمين الأغلبية.

فوز الديمقراطيين بأغلبية مجلس النواب يأتي في الوقت الذي حافظ فيه الجمهوريون على الأغلبية بمجلس الشيوخ، الأمر الذي يعني انقساما في الكونغرس في السنتين المقبلتين من فترة رئاسة ترامب.

ماذا يعني فوز الديمقراطيين؟

فوز الديمقراطيين بأغلبية النواب سيخولهم فرض رقابة مؤسسية على رئاسة ترامب، وهو الدور الذي اختار الجمهوريون عدم القيام به نظرا لسيطرته الكاملة على اليمين، وهو ما شأنه التأثير على أجندة البيت الأبيض في تمرير عدد من الملفات الأساسية بنظر ترامب.

وبحسب سي إن إن دائما فإن هذا الفوز سيلقي الضوء على التكتيكات التي اتبعها الرئيس الأمريكي قبيل الانتخابات النصفية والتي استندت على مهاجمة الديمقراطيين واستخدام “لغة عنصرية” عند تناول مسائل مثل الهجرة عوضا عن الارتكاز على مسائل مثل الاقتصاد الأمريكي.

ويعتبر فوز الديمقراطيين بأغلبية مجلس النواب هو الأول منذ 8 سنوات، رغم التوقعات التي استبعدت ذلك نظرا لحاجة الحزب للفوز بولايات صوتت لصالح ترامب والجمهوريين مثل انديانا وفيرجينيا الغربية ومونتانا وداكوتا الشمالية.

الناس-متابعة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.