الحكم على مقتحمي منزل راقي العيون وتسريب صوره وفيديوهاته وتواصُل البحث عن الراقي الموريتاني

قضت استئنافية مدينة العيون، يوم أمس الأربعاء، بالسجن لمدة ثماني سنوات نافذة في حق شخصين من الموقوفين على ذمة قضية ما بات يعرف بين الأوساط الشعبية “براقي العيون”.

فقد تمت إدانة المتابعين بتهم تتعلق بالسرقة الموصوفة، وانتهاك حرمة مسكن الغير، وبث وتوزيع صور شخص أثناء تواجده في مكان خاص دون موافقته، بالإضافة إلى بث وتوزيع تركيبة مكونة من صور شخص بقصد المس بالحياة الخاصة والتشهير به ونشر مواد إباحية.

في المقابل أصدرت المحكمة مذكرة بحث في حق شخصين آخرين، من بينهما المتهم الرئيسي، الذي يحمل الجنسية الموريتانية.

عثمان بن علي/العيون

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.