القضاء يدين الصحافية حنان بكور على خلفية شكاية حزب رئيس الحكومة

0

بعد عدة جلسات استغرقت أزيد من سنة، أسدل الستار اليوم الاثنين 12 على قضية الصحافية حنان بكور وحزب رئيس الحكومة “التجمع الوطني للأحرار”، بإدانة القضاء للصحافية.  

فقد قضت المحكمة الابتدائية بسلا، اليوم الاثنين، بالحكم بالحبس بشهر موقوف التنفيذ مع أداء غرامة 500 درهم في حق الصحافية، حنان بكور، على خلفية شكاية تقدم بها ضدها حزب التجمع الوطني للأحرار، على إثر نشرها تدوينة حول حزب رئيس الحكومة.

 وتوبعت بكور بتهم “بث وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة باستعمال الأنظمة المعلوماتية بقصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص أو التشهير بهم”، وذلك على خلفية تدوينة نشرتها بحسابها على موقع فيسبوك، ارتباطا بانتخاب مباركة بوعيدة رئيسة لجهة كلميم واد نون تزامنا مع وفاة البرلماني عبد الوهاب بلفقيه.

وسارعت منظمة العفو الدولية (أمنيستي) إلى انتقاد الحكم، واعتبرت أنه “من الصادم والعبثي أن تواجه صحافية مجموعة من التهم، جراء تدوينة تنتقد حزبا معينا”، منبهة إلى أن “المغرب يظهر بشكل متزايد عدم تسامحه مع انتقاد النظام السياسي”، وطالبت المنظمة برفض التهم الملفقة ضد حنان بكور على الفور وإسقاط القضية المرفوعة ضدها.

في سياق ذلك استنكر نشطاء وهيئات حقوقية متابعة الصحافية حنان بكور، وطالبوا بالكف النهائي عن المضايقات التي أصبح يتعرض لها الصحافيون والمدونون والمدافعون عن حرية التعبير.

الناس/الرباط

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.