خطيبُ جمعة بمسجد الحسن الأول بالخميسات  يغمى عليه أثناء أداء الصلاة

182

فوجئ المصلّون يوم الجمعة بمسجد الحسن الأول بالخميسات أثناء أدائهم صلاة الجمعة بسقوط الإمام مغمى عليه خلال أدائه الركعة الثانية من صلاة يوم الجمعة، والتي كان يحضرها عامل الإقليم.

وأفادت مصادر جريدة “الناس” أن خطيب صلاة الجمعة بمسجد الحسن الأول والمعروف بحسن أخلاقه وتعامله الطيب مع الناس والمصلين، أُغمي عليه خلال الركعة الثانية مباشرة بعد تلاوة سورة الفاتحة قبل أن يسقط نتيحة حالة إغماء طارئة ألمت به، ما استدعى نقله إلى المستشفى الإقليمي للخميسات، لكن وبالنظرإلى خطورة حالته، تم نقله في المرة الثانية صوب مستشفى الشيخ زايد بالعاصمة الرباط على متن سيارة إسعاف تابعة لجماعة، وبتعليمات مباشرة من العامل الذي حضر مسرح الحادث المحزن.

ولم تكشف مصادر “الناس” عن الأجواء العامة في صفوف المصلين بعدما أغمي على الإمام، كما لم تذكر ما إذا كانت حالته الصحية قد تحسنت بعد نقله إلى المستشفى.

 رشيد أبوهبة /الخميسات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.