فاجعة.. رضيعة تلفظ أنفاسها غرقا داخل مسبح بلاستيكي نواحي الخميسات

172

لفظت رضيعة أنفاسها الأخيرة يوم امس السبت 8 يونيو 2019، بعد أن غرقت في حوض استحمام بلاستيكي بمنزل عائلتها، بدوار آيت زوليت بجماعة تيداس التابعة لإقليم الخميسات وفق معلومات توصلت بها جريدة “الناس”، من مصدر أمني.

وحلت بعين المكان السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي وذلك للمعاينة واتخاذ جميع الإجراءات القانونية، بتعليمات من النيابة العامة، فيما تم نقل الطفلة الرضيعة البالغة من العمر ستة عشر شهراً، على متن سيارة إسعاف رباعية الدفع تابعة لجماعة تيداس.

وقد تم إيداع جثة الرضيعة بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالخميسات لاستكمال الإجراءات القانونية المتبعة في مثل هذه الحالات.

رشيد أبوهبة /الخميسات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.