منظمة أممية تحذر من مغبة إصابة الملايين من العرب بكورونا في ظل غياب مياه النظافة

142

حذرت لجنة الأمم المتحدة الاجتماعية والاقتصادية لغرب آسيا من أن ملايين الأشخاص في العالم العربي معرضون للإصابة بوباء كورونا لافتقارهم مرافق غسل اليدين، في وقت سجلت فيه مئات الإصابات الجديدة بالفيروس في عدة دول عربية.

وقالت اللجنة الأممية في تقرير نشرته الأربعاء 15 أبريل الجاري على موقعها الإلكتروني، إن أكثر من 74 مليون شخص في الدول العربية يفتقدون إلى مرافق غسل اليدين، وإن 87 مليونا بالمنطقة يفتقدون إلى مياه الشرب؛ مما يفاقم خطر إصابتهم بفيروس كورونا.

وتوقعت “الإسكوا” أن يكون 26 مليون لاجئ في المنطقة العربية أكثر عرضة لخطر الإصابة بوباء كورونا نتيجة افتقارهم إلى خدمات المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية.

وحثت “الإسكوا” الحكومات العربية على إعطاء الأولوية القصوى لتوفير المياه النظيفة ومرافق غسل اليدين في المناطق التي لا تتوفر فيها هذه الخدمات، وحذرت من استخدام الحرمان من المياه كسلاح من أسلحة الحرب.

وقالت إن الدراسة الجديدة جزء من سلسلة دراسات لتقييم أثر فيروس كورونا تُعدها هذه اللجنة الأممية لدعم الدول العربية في جهودها المشتركة للتخفيف من آثار الوباء.

الناس/وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.