نجوا من البحر فأوقفتهم السلطات الاسبانية وسلمتهم لنظيرتها المغربية التي حبستهم في انتظار محاكمتهم

0 19

أعلنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان، اليوم الثلاثاء، أنها فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع المتورطين المحتملين في تنظيم عملية جماعية للهجرة غير المشروعة عبر المسالك البحرية انطلاقا من ساحل مدينة الفنيدق.

وأشار بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تمت مباشرة إجراءات هذا البحث مع 23 مرشحا للهجرة غير المشروعة، تم تسليمهم من طرف المصالح الأمنية الإسبانية، وذلك بعدما وصلوا عن طريق المنفذ البحري لمدينة سبتة.

وأكد المصدر أنه تم الاحتفاظ بهؤلاء المرشحين للهجرة غير المشروعة تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الخلفيات والظروف المحيطة بهذه القضية، والكشف عن ارتباطاتها المحتملة بشبكات تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة.

وكانت سلطات مدينة سبتة قد سلمت في الساعات الأولى من يومه الثلاثاء، الدفعة الأولى من شباب مدينة الفنيدق للمغرب، بعدما وصلوا سباحة إلى الثغر المحتل، عبر جماعات، خلال نهاية الأسبوع.

ونهاية الأسبوع الماضي عرفت ساحل مدينة الفنيدق مشهدا مثيرا بعدما رمى العشرات من الشباب بأنفسهم في عرض البحر وقصدوا سبتة المحتلة سباحة، بعضهم من كان يرتدي ملابسهم العادية، وسط استنكار واسع من قبل شباب آخرين ظهروا في اليابسة ومنهم من كان يصور المشهد غير المسبوق.

سعاد صبري

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.