الأمير مولاي هشام يظهر في شواطئ “المضيق” رفقة أسرة شقيقه مولاي إسماعيل

932

كشف الأمير مولاي هشام العلوي عن مكان قضاء عطلته الصيفية، حيث حل بالمغرب لقضاء عطلة العيد والعطلة الصيفية إلى جانب عائلته الصغيرة وعائلة شقيقه الأمير مولاي هشام.  

ونشر الأمير هشام بن عبد الله العلوي اين عم الملك محمد السادس صورا شخصية له ولأفراد عائلته وهو يمضي عطلة العيد ساحل مدينة المضيق المتوسطية، رفقة أسرة شقيقه الأصغر الذي ما يزال يظهر إلى جانب الملك في المراسم الرسمية بعكس هشام الذي فضل “منفى اختياريا” بعيدا عن البروتوكول الملكي الصارم.

وتظهر الصور الحديثة التي عمد هشام العلوي إلى نشرها على صفحته الفيسبوكية حميمية العلاقة بينه وبين شقيقه الأصغر مولاي هشام وبين أفراد أسرتيهما، حيث ظهر هشام يتصفح ملفا وإلى جانبه ابنة شقيقه باهية التي وصفها بـ”أميرتي”، حيث علق بقوله: “لحظة استراحة رفقة أميرتي باهية، ابنة شقيقي، أثناء عطلة العيد في المضيق، وكل منا منغمس في اهتماماته، الجو رائع والمنظر خلاب وحسن الجوار”.

فائزة ابنة الأمير هشام رفقة عمها الأمير إسماعيل

وسبق أن نشر الأمير مولاي هشام، بمناسبة عيد الفطر المنصرم، صورة له رفقة ابنة مولاي اسماعيل من داخل المطبخ، ليؤكد أنه متعلق بابنة شقيقه.

العلاقة المميزة بين أبناء الأميرين، عكستها كذلك صورة نشرها صباح أمس الخميس، مولاي هشام على حسابه بموقع فيسبوك تجمع ابنته فائزة بعمها مولاي إسماعيل وهما يستمتعان بأجواء العيد في البحر.

الناس /متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.