بعد “انشقاق” العديد من أعضائها.. فيدرالية الناشرين تنتخب مفتاح رئيسا جديدا لها

112

انتخب نور الدين مفتاح، مدير نشر أسبوعية “الأيام”، بالإجماع رئيسا جديدا للفيدرالية المغربية لناشري الصحف، وذلك خلال الجمع العام الاستثنائي الذي عقد اليوم الجمعة بالدار البيضاء.

وخلال افتتاح أشغال هذا الجمع قدمت بهية العمراني مديرة أسبوعية (لوروبورتور Le reporter) استقالتها من رئاسة هذا التجمع المهني.

وكان المكتب التنفيذي للفدرالية المغربية لناشري الصحف قد اجتمع يوم الخميس 25 يونيو، بمقره بالدار البيضاء “في ظرف دقيق تميز بانخراط بعض من أعضائه في تنظيم تمثيلي جديد للناشرين”، وفق ما جاء في نص بلاغ أصدره عقب الاجتماع.

وقال المكتب التنفيذي للفدرالية إنه “أخذ علما بهذا المستجد بناء على مقتضيات المادة السادسة من النظام الأساسي للفيدرالية المتعلقة بحالة التنافي مع ما يترتب عليها من أثار تنظيمية و قانونية”.

وسجل المكتب التنفيذي “مبادرة بعض الزملاء إلى تأسيس تنظيم جديد للناشرين”  ونوه “إلى أن الفيدرالية تظل المنظمة الأكثر تمثيلية ووريثة الآباء المؤسسين للنقابة التي كانت تضم الناشرين مند 1962”.

ثم أضاف: “إن التعددية صنوة للديمقراطية، و يعتقد المكتب التنفيذي أن من الديمقراطية أيضا احترام استقلالية قرار الفيدرالية التي يعتقد مكتبها التنفيذي أن الطريق الأقوم لخدمة المهنة هو التجميع والوحدة ونبذ التنافر والسعي الحثيث للتكتل بكل الصيغ الممكنة لأن المهم ليس هو الآليات، ولكن المهم هو الأهداف وعلى رأسها الوصول إلى صحافة قوية وذات مصداقية في خدمة القراء”.

وعلى إثر ذلك دعا المكتب التنفيذي إلى جمع عام غير عادي واستثنائي بناء على الباب الرابع والخامس من النظام الأساسي للفيدرالية وذلك بمقرها بالدار البيضاء انعقد اليوم الجمعة 3 يوليوز وانتهى بانتخاب نور الدين مفتاح رئيسا للفيدرالية.

الناس/الرباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.