بيجيدي يطالب المحكمة الدستورية بتجريد “البرلماني الغشاش” من مقعده النيابي بعد مغادرته الحزب

0 20

كشفت مصادر حزبية أن فريق حزب العدالة والتنمية بمجلس النواب، راسل رئيس المجلس، من أجل العمل على مراسلة رئيس المحكمة الدستورية، لتجريد النائب البرلماني عن الحزب، نور الدين قشيبل، عن دائرة القرية غفساي من عضوية مجلس النواب.

وجاء طلب رئيس الفريق، مصطفى إبراهيمي، بتجريد النائب قشيبل من عضوية البرلمان بعدما قدم استقالته من حزب بيجيدي، الذي ترشح باسمه خلال انتخابات 7 أكتوبر 2016، وفق ذات المصادر.
واستند الفريق في مراسلته، إلى مقتضيات المادة 90 من القانون التنظيمي لمجلس النواب، التي تنص على أن “التجريد من عضوية مجلس النواب، يمكن أن يكون بالتخلي عن الحزب السياسي، الذي ترشح باسمه للانتخابات، أو عن الفريق، أو المجموعة البرلمانية، التي ينتمي إليها”.

وكشفت مصادر مطلعة لـ”الناس” أن نائب دائرة القرية غفساي دخل في اتصالات منذ مدة مع حزب التجمع الوطني للاحرار، بغية تعزيز صفوفه، وتلقى وعدا مؤكدا بمنحه التزكية للترشح باسم حزب “الحمامة”، على اعتبار أن الأخير لا يستطيع تقديم مرشح قادر على المنافسة على مقعد نيابي بالمنطقة من وزن قشيبل.

وعُرف قشيبل بوصف“البرلماني الغشاش” بعد الفضيحة التي تورط فيها في صيف 2019 عندما ضُبط في حالة تلبس بالغش وهو يجتاز امتحانات البكالوريا بإحدى المؤسسات التعليمية في العاصمة الرباط وبحوزته ثلاثة هواتف نقالة، وتدخلت على إثر ذلكالشرطة القضائية وحررت ضده محضرا قضائيا، كما فتح حزب بيجيدي حينئذ تحقيقا داخليا، سرعان ما طواه النسيان، واستمر النائب يمارس نشاطه وكأن شيئا لم يكن.

الناس/متابعة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.