تعرف على الشركة البريطانية التي تعتزم حفر بئر غاز مهم في المغرب

151

أعلنت شركة “بريداتور” البريطانية للنفط والغاز عزمها حفرَ بئر للتنقيب عن الغاز في الترخيص الذي تملكه في منطقة كرسيف (شمال شرقي المغرب) ابتداء من شهر مارس (آذار) المقبل.

وبحسب صحيفة “الشرق الأوسط”، التي أوردت الخبر، يقع الترخيص على مساحة 7269 مترا مربعا، مقسمة إلى أربع مناطق.

وقدرت الدراسات الأولية التي أنجزها مكتب الخبرة الآيرلندي “إس آر إل” المخزون القابل للاستخراج لحقل الغاز بنحو 474 مليار قدم مكعب.

كما يوجد هذا الترخيص على بعد 250 كيلومترا شرق حقول الغاز التي تستغلها شركة “إس دي إكس” البريطانية في سهل الغرب، وعلى بعد 180 كيلومترا غرب حقول تندرارة الواقعة على الحدود المغربية – الجزائرية، والتي اكتشفت فيها شركة “ساوند إينيرجي” قدرات كبيرة من الغاز الطبيعي القابل للاستغلال التجاري.

وأشارت شركة “بريداتور” إلى أنها بصدد إجراء مفاوضات معمقة مع شركة “ستار فالي دريلينغ” الكندية لتتولى عمليات الحفر، وأوضحت أن الشركتين توصلتا إلى اتفاق أولي ستعمِّقانه خلال الأسابيع المقبلة بهدف إبرام العقد النهائي مع بداية عام 2020، وتتعلق المفاوضات بحفر بئر بعمق يتجاوز 2000 متر، والذي تقدر تكلفة إنجازه بنحو مليون دولار.

تجدر الإشارة إلى أن الشركة الكندية “ستار فالي دريلنغ”، المتخصصة في حفر آبار النفط والغاز، تقوم حاليا بإنجاز برنامج مكثف لحفر آبار الغاز لصالح شركة “إس دي إكس إينيرجي” البريطانية في خمسة تراخيص استغلال تمتلكها في سهل الغرب (شمال المغرب).

وبخصوص ترخيص كرسيف، فإن “بريداتور” البريطانية تمتلكه بحصة 75 في المائة، وتمتلك الحكومة المغربية الحصة الباقية عبر وكالتها المتخصصة “المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن”.

الناس/الرباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.