لها قدرة حمل 40 طائرة.. الصين تدشن أول حاملة طائرات من صنعها بالكامل

0 1٬006

دخلت أول حاملة طائرات صينية الصنع إلى الخدمة الفعلية يوم أمس الثلاثاء، في قاعدة سانيا البحرية بجزيرة هاينان، وذلك في حفل تدشين حضره الرئيس الصيني شي جين بينغ.

وقال لي غي الخبير البحري المقيم في بكين لصحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست، إنه تم إلحاق حاملة الطائرات شاندونغ بسلاح البحرية بجيش التحرير الشعبي الصيني وإنه يمكنها حمل ما يصل إلى 40 طائرة، ومن بينها مروحيات من طراز Z-9 وطائرات الإنذار المبكر طراز كيه جيه 600.

وأضاف لي غي:”اختارت بكين ميناء سانيا للتدشين لأن القيادة العسكرية أرادت تسليط الضوء على الأهمية الجيواستراتيجية لثاني قاعدة لحاملات الطائرات في الصين”.

وتم بناء السفينة شاندونغ بواسطة شركة داليان لبناء السفن في مقاطعة لياونينغ، حيث بدأ العمل في بنائها في نوفمبر 2013 ووضعت الشركة العارضة الرئيسة لهيكلها في حوض جاف في مارس 2015.

وقدم شي جين بينغ علم جيش التحرير الشعبي الصيني ومنح شهادة التسمية للقبطان وللمفوض السياسي لحاملة الطائرات “شاندونغ” على التوالي، والتقط صورة جماعية معهم.

وبعد احتفال التدشين استقل شي الحاملة واستعرض حرس الشرف وتفقد المعدات الموجودة على متنها وسأل عن عمل وحياة الطيارين المتواجدين على متنها.

وفي غرفة القيادة لحاملة الطائرات، التقى شي الضباط والجنود ووقع باسمه على سجل الحاملة.

والتقى شي أيضا ممثلي وحدة حاملة الطائرات والجهة المُصنعة في الميناء.

مشيدا بالإنجازات الصينية في بناء حاملة طائرات، شجعهم شي على مواصلة الجهود لتقديم إسهامات جديدة في خدمة الحزب والشعب.

وحصلت حاملة الطائرات “شاندونغ” على رقم 17 بموافقة اللجنة المركزية العسكرية.

وكان من المفترض أصلاً أن تدخل شاندونغ الخدمة فعليا في أبريل 2019 ولكن تم تأجيلها لأسباب فنية.

وتعد شاندونغ ثاني حاملة طائرات في الصين بعد لياونينغ، وهي حاملة طائرات سوفيتية سابقة تم تحديثها حيث تم شراؤها من أوكرانيا في عام 2012.

الناس/وكالات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.